الخميس 2019-05-09 21:05:57 منوعات
طقطقة الرّقبة تنتهي بكارثة وتقلب حياة شاب رأسًا على عقب
شلل الجانب الأيسر وتدهورت وظائف الحركة لديه بسبب العادة الغير مقصودة
سيريالايف

تسبّبت طقطقة بسيطة في الرقبة بقلب حياة الشاب جوش هادر (28 عامًا) من ولاية أوكلاهوما الأميركية. وخلال لحظات، علم الشاب أن أضرارًا جسيمة حدثت بسبب هذه العادة غير المقصودة.

وقال هادر: "في اللحظة التي سمعت فيها صوت الطقطقة، فقدت الإحساس بجانبي الأيسر. انتفضت قائما، لمحاولة الحصول على كمادة ثلج، ثم أدركت أنني لا أستطيع السير بشكل مستقيم"، وفقا لما نقل موقع "بي جي آر".

وتم نقل هادر إلى الطوارئ، حيث أجرى الأطباء مجموعة من الاختبارات لتحديد سبب حالته المرضية. واكتشفوا أن طقطقة الرقبة البسيطة مزقت شريانًا حيويًا مما أدى إلى سكتة دماغية.

وإلى جانب شلل الجانب الأيسر وتدهور وظائف الحركة، عانى هادر من مشاكل في الرؤية حيث أثرت الإصابة على مجموعة من أعصابه واضطر إلى ارتداء عصابة على إحدى عينيه.

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2019