الأربعاء 2018-01-10 16:15:57 صحافة المواطنين
محاولة لفهم الموت
عند أول خسارة لي أمام الموت قررت أن لا احاول فهمه.. أن استسلم لوجوده وكفى.. فاستخدم مخيلتي لاخترع كل سيناريو ممكن حتى التف على كل ما يحدثه من فراغ والم.
 
من حزن وعبث ... واحساس بالتفاهة والعجز.. الموت هو ما لا أريد استيعابه في هذه الحياة.. هو ما لا أريد إدراكه ولا فهمه ولا البحث فيه.
 
أفضل أن اتخيل من فقدتهم سعداء.. في حياة موازية لحياتي.. في عالم موازي، لا حاجة لأقلق عليهم هناك، فهم لن يجوعوا ولن يبردوا
ولن يحتاجوا وجودي بكل تأكيد.. الموت هو ما يتبلد احساسي أمامه ويعجز.
 
بقلم رهام شاش 
جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2018