0 2017-12-06 18:41:13 محليات
ظاهرة تشرد الأطفال في حلب إلى أين؟
"شريف حلب" في مبادرة إنسانية جديدة
سيريالايف

استجاب محافظ حلب للدعوة التي نشرتها إحدى صفحات "الفيسبوك" المهتمة بالشأن الحلبي، حيث كتبت الآتي:" طفل بعمر الورد يفترش درج بناء وينام في العراء بالبرد دون أي مُعيل بعد أن فقد أبيه وأمه وأخوته بالحرب بالعام الماضي في منطقة جسر الحج شرق حلب فلم يبقى لديه أي أحد من عائلته ".

الصفحة أكدت أنه وبعد ساعة تواصل "دياب وأحد رجال الأعمال" معها، لتأمين الطفل في مكان آمن والاهتمام به.

العديد من المتابعبن أشادوا بحسن سلوك "دياب" وعمله الأخير ووصفوه "بشريف حلب" بخلاف بعض الجمعيات التي تدعي الإنسانية، ودعا البعض إلى إيجاد حل لمشكلة الأطفال المشردين جراء الحرب.

مظاهر متكررة باتت منتشرة في سوريا بوجه عام وفي حلب والعاصمة دمشق خصوصاً، إذ يتواجد عشرات الأطفال دون مآوىء "ومعبين" الحدايق على حد قول أحد المواطنين.

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2017