الخميس 2017-11-30 16:02:54 منوعات
قائد كرواتي يحاكم بجرائم حرب ينتحر بالسم رفضاً لحكمه
والنتيجة واحدة ..
أقدم قائد كرواتي سابق، يحاكم بتهمة ارتكاب جرائم حرب، على الانتحار أثناء محاكمته، بشربه لكأس فيها سم، رفضاً للحكم الصادر بحقه.
 
وتجرع القائد السابق لكرواتية البوسنة، سلوبودان برالياك، سماً أثناء جلسة المحكمة الدولية الخاصة بيوغسلافيا السابقة، والتي حكم فيها بالسجن 25 عاماً.
 
وفي تسجيل مصور، انتشر أثناء المحاكمة، تناول برالياك مشروباً قال إنه سم، وصرخ رافضاً قرار المحكمة الدولية في لاهاي.
 
ونقلت وكالات إعلامية عن محامية الدفاع عن القائد السابق أن موكلها “تجرع السم اليوم أثناء تلاوة الحكم الصادر عليه في محكمة تابعة للأمم المتحدة تنظر في جرائم الحرب بالاتحاد اليوغوسلافي السابق”.
 
واندلعت حرب البوسنة والهرسك في 1992 بعدما أعلن مسلمو البوسنة انفصالهم عن يوغسلافيا، بموجب استفتاء أيده 99% منهم.
 
لكن صرب البوسنة لم يقبلوا الانفصال وبدأوا حملة تطهير عرقي ضد المسلمين في كل أنحاء البلاد، استمرت بين عامي 1992 و1995، وأدت إلى مقتل أكثر من مئة ألف إنسان، ولجوء ونزوح أكثر من نصف السكان.
 
وتولى سلوبودان برالياك البالغ من العمر 72 عاماً قيادة قوات الكروات أثناء الحرب في البوسنة والهرسك في بين عامي 1992و 1995، ويتهم بارتكاب جرائم حرب ضد المسلمين في البوسنة، على خلفية المنصب الرفيع الذي تولاه حينها في وزارة الدفاع الكرواتية.
 
وكانت المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي أدانت، في الأيام الماضية، القائد السابق لجيش صرب البوسنة، راتكو ملاديتش، بسبب جرائم ارتكبتها قواته بحق مسلمي البوسنة في تسعينيات القرن الماضي، وأصدرت على ملاديتيش الملقب بـ “جزار البوسنة” حكماً بالسجن مدى الحياة.
 
وتعتبر محاكمة برالياك آخر المحاكمات للمحكمة الدولية الخاصة بيوغسلافيا السابقة، والتي ينتهي عملها في أواخر كانون الأول المقبل.
 
جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2018