الثلاثاء 2017-05-30 10:13:25 اقتصاد
السوق السوداء تشعل أسعار المحروقات
وأربع محطات جديدة لموازنة الأسعار في حلب
سيريالايف

أعلنت  لجنة المحروقات الفرعية في محافظة حلب خلال اجتماعها إعادة تشغيل 3 محطات وقود في المناطق التي أعيد إليها الأمن  والاستقرار ،بعد المعاناة الطويلة التي شهدتها المدينة المحررة فيما يتعلق بوضع المحروقات خاصة مع سيطرة السوق السوداء على أسعار المشتقات النفطية وهو الأمر الذي استنزف جيبة المواطن الحلبي

 

وفي إحدى كازيات حلب المزدحمة لم يختلف المشهد كثيرا عن طوابير الخبز ،وتحدث لسيريالايف أحد  المواطنين قائلاً "في حلب نحنا مضطرين للانتظار بكل شيء من البنزين للخبز  ساعة للخبز وساعة للغاز وساعة للبنزين ولحق اذا بتلحق وتابع الرجل "نحن بحاجة الى دعم حقيقي  خاصة بقطاع المحروقات" ، وأضاف " متل مو شايفين  كل يوم زحمة ومشاجرات والسيارات بتدوبل عبعضا"، وهو ما حصل ذلك بالفعل ؛حيث اصطدمت سيارتين نتيجة الزحمة الشديدة ما أدى لاندلاع  شجار عنيف بين المواطنين بدأ بملاسنات كلامية وتحول إلى الضرب بالأيدي ،لكن سرعان ما أخمدته دورية الشرطة.

 

 وأوضح محافظ حلب حسين دياب أن الهدف من تفعيل محطات الوقود هو تخفيف الضغط عن الأخرى وتخديم باقي الاحياء بما يسهم في عودة الأهالي إلى منازلهم وتوفير الخدمات الأساسية لهم.

 

مأساة حقيقة يعيشها المواطن الحلبي الذي اعتاد شراء المحروقات من البسطات ؛مع العلم أن هذ المشتقات مخزنة بطريقة غير مدروسة وضمن عبوات بلاستيكية ، إلى جانب الأسعار العشوائية المخالفة للتسعيرة  النظامية  حيث يختلف سعر العبوة من تاجر لآخر وعند سؤالنا لأحد التجار عن سبب التلاعب بالأسعار  أجابنا "بدنا نعيش وهي ماو شغلتكن" ،يذكر أن الحكومة وعدت بمحاسبة تجار السوق السوداء ؛حيث أشار أعضاء لجنة المحروقات إلى ضرورة القضاء على ظاهرة انتشار بيع المشتقات النفطية المعبأة بالعبوات البلاستيكية والمعروضة على الطرقات.

 

وبينت اللجنة، أنه تم تشغيل 3 محطات في المدينة ، وواحدة في منطقة تلعرن بالريف الشرقي بعد استيفائها كل الشروط الفنية ومطابقتها للتراخيص الممنوحة لها ،والكشف عليها من قبل فرع محروقات حلب ومديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك.

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف|أخبار سوريا - Syria News © 2006 - 2017