الأحد 2017-05-21 15:06:19 جامعات ومدارس
ثقافة التنقيل في مدينة حماة من "الراشيتات" إلى "الواتس اب"
مواطنون:المحافظ أضاع البوصلة بين يميز بين الطلاب والإرهابيين
سيريالايف

شهدت محافظة حماة توقيف مجموعة من الطلاب بتهمة حيازة وسائل الغش في امتحانات شهادة التعليم الأساسي وذلك بعد جولة قام بها الوزير وانتهت بضبط الكثير من وسائل الغش بدءا من الراشيتات وليس انتهاءا بالموبايلات للحصول عل الإجابات من خلال الواتس اب.

 

وهو ما أثار بلبلة على وسائل الواصل الاجتماعي التي تناقلت فيديو يظهر دخول المحافظ مصحوبا  بعناصر من الشرطة العسكرية حيث تم ايقاف واعتقال مجموعة من الطلاب وإهانتهم والتعرض اليهم بالضرب إضافة إلى شد الشعر وحسبما أفاد بعض الطلاب لمراسلنا في حماة فإن هذا التصرف اعتبر "غير مقبولا" وقال أحد الشاهدين على الحادث "نحنا لسنا مع الغش وبالطبع فإن عقوبة الغش يجب أن تكون صارمة لكن المحافظ بدال مايكحلا عماها".

 

واذ لم يرض الكثير من الأهالي أن يقوم أولادهم بالغش فهم أيضا لم يقبلوا الأسلوب المهين والضرب حيث قال أحد أهالي الطلاب لمراسلنا في حماة أن "ثقافة الضرب لا تختلف في خطورتها عن ثقافة الغش" وأوضح قائلا لا نستطيع محاربة الخطأ بالخطأ".

 

وقال البيان الصادر عن المركز  السوري لحقوق الطفل "نحن نعبر عن رفضنا لما قام به السيد المحافظ ومن معه، باعتباره فعلا متعارضا مع القوانين السورية التي تنظم حرمة المدارس، كما هو متعارض مع مصلحة العملية ولدينا ما يكفي للاعتقاد بأن وزارة التربية لم تكن على علم بما جرى، فليس من عادات الوزارة ولا تقاليدها السماح أو الموافقة على مثل هذه الخطوات الغريبة.

وبناء عليه نناشد أيضا وزارة التربية في سورية إصدار بيان تبين فيه موقفها الدقيق من هذا الحدث" بينما لم ترد الوزارة على هذا التصريح ولم تذكر أي شيء يتعلق بالحادثة ما أثار استياء العديد من الجهات الحقوقية التي استنكرت "تطنيش" الوزارة المعنية بشؤون الطلاب والمسؤولة عن العمليات الامتحانية.

  

يذكر ان محافظ حماة أعفى عددا من  رؤساء القاعات  الامتحانية بعد الجولة التي قام بها.

 

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف|أخبار سوريا - Syria News © 2006 - 2017