0 2012-09-20 16:26:31 صورة من الشارع
النوفرة مقهى الـ500 عام بين الحفريات والبحث عن الكنز !؟
السياحة الداخلية في دمشق القديمة إلى انعدام ..

تتقاطع الأزمنة في مقهى النوفرة بين التواريخ المتتابعة منذ أكثر من 500 عام إلا أن الأزمة شوهت هذه الحضارة بحفريات في رحلة البحث عن المفقود .. وبين سكان وأهالي للمكان متهربين من مسؤوليتهم بـ " ما دخلني " ليش أنت متضايق ".

أكثر من شهر ونصف والمنطقة محروثة وكأنها حقل للقمح وعند سؤال أحد المارة يقول لك لم العجلة" اللي ببيت أهلو على مهلو".

 ولأننا نؤمن بأن الصحافة هي السلطة الرابعة طالب البعض  من المواطنين عبر "سيريالايف" المعنين بالتدخل لإنهاء هذه الرحلة المستمرة منذ أكثر من شهرين ..

يظهر في الصورة (  الريغارات ) وهي بارزة ليتعثر فيها القادم من جهة الجامع الأموي والقيمرية من جهة أخرى ومنها لن نتحدث على الروائح التي تفوح مع كل نسمة ريح غربية وغبار يعيق فيها حركة السياحة الداخلية من وإلى باب توما

في كل "حجر" حكاية يمكن للحكواتي أبو شادي أن يحكيها والسؤال هنا أين تلك الأحجار وهل ستعود أم تم استبدالها بالأحجار الحديثة كما الحال في إحدى الأزقة في حارات القيمرية ..

 "روح شوف البلاط الجديد بباب السلام " هذا ما قاله أحد المتواجدين المسرورين بهذا التحديث المتناسين للتاريخ المكان المبني على سبع مدن .

وعلى الرغم من كل الأجواء الحالية البعيدة عن العراقة إلا أن "المداومين" من أهل المنطقة يرتادونها لشرب التنباك العجمي كما هي عادتهم القديمة ..

يذكر آن مقهى النوفرة سجل وبحسب اليونيسكو لعام 1979  كإرث إنساني حضاري .

سيريالايف

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2019