0 2010-12-26 20:07:21 حوادث
بتر يد طفل بانفجار لغم من مخلفات الاحتلال بالقنيطرة
هي السابعة للعام الحالي في كل من محافظتي درعا والقنيطرة

بترت  يد طفل في انفجار لغم أرضي  من مخلفات جيش الاحتلال الإسرائيلي في قرية صيدا الحانوت في محافظة القنيطرة.

وأوضح الدكتور حسين الزعبي مدير صحة درعا في تصريح أن الطفل محمد عوض الشينور 12 عاما بترت يده اليمنى من الرسغ نتيجة انفجار لغم واحترق جسمه بالكامل إضافة إلى وجود إصابات شديدة في عينيه.

وأشار الزعبي إلى أنه تم إسعاف الطفل إلى مشفى نوى نقل بعدها إلى مشفى درعا الوطني ومن ثم إلى مشفى ابن النفيس بدمشق لتلقي العلاج اللازم مبينا أن الوضع الصحي للطفل حرج للغاية.

بدوره قال الدكتور عمر هيبي رئيس جمعية المصابين بالالغام أن الطفل أصيب باللغم وهو يلعب قرب منزله موضحا أن هذه الاصابة هي السابعة للعام الحالي في كل من محافظتي درعا والقنيطرة ليبلغ إجمالي عدد الإصابات 611 إصابة.

يشار إلى أن انفجار الألغام والقنابل العنقودية التي زرعها الاحتلال الاسرائيلى في الجولان السوري المحتل أودت بحياة الكثيرين معظمهم من النساء والأطفال ويعاني الباقي من عاهات دائمة. 

سريالايف-سانا

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2020