من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الأربعاء 19 أيلول 2018   الساعة 15:51:18
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   مصر تودع أحد كبار فنانيها    على خطى الحكومة... اتحاد الكرة يتراجع عن قرار دخولية الملعب    المركزي يحدد موعد استبدال الأوراق المالية التالفة    العريس بعمر "113" والعروس 55 والقضاء يرفض "اتمام الفرح"    برسم الصحة.... بغية تطهيره طفل سوري يفقد عضوه الذكري    دوري الأبطال يعود من جديد    طلاب دون مقاعد والأرض هي البديل    ارتفاع طفيف في درجات الحرارة    رغم الجدل حول قيمته الفنية "الهيبة" إلى العالمية    الاردن تشترط عدم دخول الشاحنات إلى ارضيها لفتح "نصيب" وسورية ترفض
طفلة سُورية تناوب عليها 15 وحشاً من "داعش" !
ل"مريم" قصة رواها أثنين من القساوسة الكاثوليك

عاشت "مريم" الطفلة السورية خمسة عشر ربيعا في قريتها "القصير" التابعة لـ "حمص" وتبعد 35 كم عن العاصمة دمشق.

لـ"مريم" قصة رواها أثنين من القساوسة الكاثوليك لوكالات الأنباء الأجنبية، هي قصة أبعد من أن يستطيع اي احد ان يصدق أن بشريا فعلها,فخطفت هي وأسرتها في القصير من قبل “جبهة النصرة”، تركوا الأسرة وأحتفظوا بالطفلة .

وقعت الطفلة ببراءتها فريسة لوحشية من يطلق عليهم مجاهدي "جبهة النصرة" وهم ابعد ما يكون عن الجهاد والاسلام وعن اي عقيدة روحية كما بينت أفعالهم، فقد قام قائد الجبهة في القصير بالزواج بها والاعتداء جنسيا عليها، في اليوم التالي قام بتطليقها وتزوجها مجاهد أخر ثم قام بتطليقها وتزوجها مجاهد ثالث.

و تناوب هذا الفعل حتى تزوجها 15 وحشا كل وحش ليوم ,خمسة عشر شخص بحسب من رووا القصة تناوبوا عليها واعتدوا عليها جنسيا بطريقة وحشية، بواقع شخص كل يوم .

لم تحتمل براءة الطفلة مريم وطهرها كل هذا، فقدت عقلها وأصابها الجنون، فقاموا بقتلها والتخلص منها، ليقتلوا معها جريمتهم.

لكن الحق لا يموت ولا يخبئ ، ما دفع بنشطاء سوريين أن يأخذوا على عاتقهم مهمة نشر قصة مريم للعالم كله، التي اعتدى عليها وحوش خمسة عشر بفتوى من إمام مزعوم لجبهة النصرة بالقصير الذي أفتي ب"أحقية المجاهدين في نكاح ملكات اليمين".

نحن نضع قصة مريم بين أيديكم وأيدي هذا العالم الذي يدعي الحفاظ على حقوق الطفل، فهل يا ترى سوف تتوعد أمريكا وتغضب تركيا ويقلق بان كي مون لأجل مريم وسيقتصون لها من هؤلاء المجرمين؟! أم ستمر القصة دون أي تعليق؟!

سيريالايف

0 2013-12-06 | 21:10:02
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©