من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الاثنين 18 حزيران 2018   الساعة 19:00:29
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
أسعار العملات والذهب
آخر تحديث بتاريخ : 2017-11-29 11:11:55


العملة مبيع شراء
دولار 410 415
يورو 484 492
ريال سعودي 107 111
دنيار اردني 573 585
درهم اماراتي 110 113
دينار كويتي 1349 1376
الإسترليني 543 556
الذهب/1غ 12857/ع21 15000/ع18
كاريكاتير
   تونس بصدام ناري مع الإنكليز    الأردن "مالا مصلحة" بانفجار القتال في الجنوب السوري    الداخلية تلقي القبض على "سيد" سارقي الذهب    الدماغ لا يستطيع مقاومة الوجبات السريعة    رغم تأكيد الوازرة عدم قطع الكهرباء سبب غريب يؤدي لذلك في حماة    المعلم يبعث رسالة لنظيره العراقي بشأن الحدود    غرفة التجارة توجه رسالة غريبة للمواطن    اللاروخا في خطر    "فيفا" تدرس إمكانية رفع الحظر عن الملاعب السورية    مجلس سورية الديمقراطية مستعد للتفاوض مع الحكومة دون شروط
طفلة سُورية تناوب عليها 15 وحشاً من "داعش" !
ل"مريم" قصة رواها أثنين من القساوسة الكاثوليك

عاشت "مريم" الطفلة السورية خمسة عشر ربيعا في قريتها "القصير" التابعة لـ "حمص" وتبعد 35 كم عن العاصمة دمشق.

لـ"مريم" قصة رواها أثنين من القساوسة الكاثوليك لوكالات الأنباء الأجنبية، هي قصة أبعد من أن يستطيع اي احد ان يصدق أن بشريا فعلها,فخطفت هي وأسرتها في القصير من قبل “جبهة النصرة”، تركوا الأسرة وأحتفظوا بالطفلة .

وقعت الطفلة ببراءتها فريسة لوحشية من يطلق عليهم مجاهدي "جبهة النصرة" وهم ابعد ما يكون عن الجهاد والاسلام وعن اي عقيدة روحية كما بينت أفعالهم، فقد قام قائد الجبهة في القصير بالزواج بها والاعتداء جنسيا عليها، في اليوم التالي قام بتطليقها وتزوجها مجاهد أخر ثم قام بتطليقها وتزوجها مجاهد ثالث.

و تناوب هذا الفعل حتى تزوجها 15 وحشا كل وحش ليوم ,خمسة عشر شخص بحسب من رووا القصة تناوبوا عليها واعتدوا عليها جنسيا بطريقة وحشية، بواقع شخص كل يوم .

لم تحتمل براءة الطفلة مريم وطهرها كل هذا، فقدت عقلها وأصابها الجنون، فقاموا بقتلها والتخلص منها، ليقتلوا معها جريمتهم.

لكن الحق لا يموت ولا يخبئ ، ما دفع بنشطاء سوريين أن يأخذوا على عاتقهم مهمة نشر قصة مريم للعالم كله، التي اعتدى عليها وحوش خمسة عشر بفتوى من إمام مزعوم لجبهة النصرة بالقصير الذي أفتي ب"أحقية المجاهدين في نكاح ملكات اليمين".

نحن نضع قصة مريم بين أيديكم وأيدي هذا العالم الذي يدعي الحفاظ على حقوق الطفل، فهل يا ترى سوف تتوعد أمريكا وتغضب تركيا ويقلق بان كي مون لأجل مريم وسيقتصون لها من هؤلاء المجرمين؟! أم ستمر القصة دون أي تعليق؟!

سيريالايف

0 2013-12-06 | 21:10:02
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©