من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الخميس 14 شباط 2019   الساعة 17:43:03
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   رغم اعتداءه على 3 نساء الشرطة تطلق سراحه لأنه بمثابة حطأ بسبط!    اعتداء جديد على أحد مدرسي مدينة بانياس أدى إلى توقف قلبه    الحرارة تميل إلى الانخفاض وتأثر بامتداد منخفض جوي    تعرف على التفاصيل الكاملة لمقتل الطفل الحلبي "نصر الله هلال"    عضو في مجلس النواب الأردني يؤكد قرب استئناف حركة الطيران مع سوريا    لافروف يؤكد ان اتفاق وقف التصعيد في إدلب لا يعني السماح ببقاء الإرهاببين    "عطية تدعو" إلى الحرية وتكشف تعرضها للعنف الجسدي    في كلية القانون. الطلاب يتجاوزون القوانين الامتحانية بالجملة    في سورية دب "الفالانتاين " يصل إلى 130 الف والسخرية تطال "الخواريف"    العقلية الألمانية تسقط الشياطين الحمر على أرضهم وخسارة هي الأولى أمام الفرق الفرنسية
بسليس: مسرح معرض دمشق فقد هيبته، وزوجها يعتبر النجومية ليست إيجابية
كويفاتي ينتقد الفن الهابط ويحمل وسائل الإعلام المحلية مسؤولية انتشارها
سيريالايف

حمّل الموسيقي السوري سمير كويفاتي وزوجته المغنية ميادة بسليس وسائل الإعلام المحلية مسؤولية نشر الفن الهابط، من خلال بعض الأغاني الرخيصة التي يؤديها بعض المغنيين.

أكدت ميادة ضمن برنامج “مع الكبار” الذي يقدمه الإعلامي يامن ديب على إذاعة “صوت الشباب” أن كل فنان هابط يتحمل المسؤولية، “كونه يستطيع أن يرفض الأغنية الهابطة وألا يؤديها بصوته”، موضحةً : أنها تغني لكل شرائح المجتمع، وأن الفنان الذي يغني على المسرح هو فنان أكثر من الذي ينتج ألبومات تباع في الأسواق”، مشيرة أنها تتابع أعمال مغنيات الوسط الفني كنانسي عجرم وهيفاء وهبي

وأضافت: “لقد فقد مسرح معرض دمشق الدولي هيبته، ولم يعد كما كان يستضيف كبار الفنانين من العرب والعالم”.

و نوهت إلى أنها تمكنت الخروج من عباءة القدود الحلبية وغناء أنواع أخرى من الطرب، ما دفع الآخرين للاستغراب من أنها حلبية وتغني أغاني مثل (لحظة، وكذبك حلو)، وأكدت أنها تعاونت مع ملحنين آخرين مثل (فتحي الجراح، ونوري إسكندر).

وأوضحت ميادة السبب في احتكار زوجها كويفاتي لأغانيها، حيث قالت: “لم يعرض عليّ لحن جيد، وربما يشعرون بالخوف من سمير لأنه لا يحب المجاملة في العمل”، معتبرة أن ما قدمته مع زوجها كويفاتي هو الذي أعطاها التميز.

فيما أشار سمير إلى أن “النجم ليس بالضرورة أن يكون شيء إيجابي فالمجرم قد يكون نجم، والفنانة الاستعراضية نجمة”، مثال الفنان بهاء اليوسف ونوه أنه يحبه ويتابعه عندما يكون غائب عن الوعي، أو عندما يريد “تفريغ طاقة”.

وانتقد كويفاتي أصوات ليندا بيطار، ميس حرب، وفايا يونان، واعتبرها متشابهة من حيث اللون الغنائي “ولا خصوصية لكل فنانة عن غيرها”، مؤكداً أنهن بحاجة لشخص يعطيهم الخصوصية، وأن أكثر ما يستفزه هو “طريقة لفظهن، والتوظيف الخاطئ للكلمة، مشيراً أنه ضد الألقاب للفنان.

و اعترف الموسيقي سمير كويفاتي أنه يقتبس ألحانه أحياناً من الملحن زياد الرحباني ، نافياً أن يكون الاقتباس ليس إبداع، ونوّه إلى أن أغنية “يضلوا يقولوا” المقتبسة عن أغنية “Comme ils disent” للفنان الفرنسي الراحل شارل أزنافور، والتي صاغ كلمات جديدة لها، كانت جريئة جداً، معتبراً أن أزنافور لن يتكرر.

 

الإثنين 2019-01-14 | 17:17:37
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©