من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الخميس 21 حزيران 2018   الساعة 19:51:41
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
أسعار العملات والذهب
آخر تحديث بتاريخ : 2017-11-29 11:11:55


العملة مبيع شراء
دولار 410 415
يورو 484 492
ريال سعودي 107 111
دنيار اردني 573 585
درهم اماراتي 110 113
دينار كويتي 1349 1376
الإسترليني 543 556
الذهب/1غ 12857/ع21 15000/ع18
كاريكاتير
   منتخب الليو بمواجهة صعبة امام كرواتيا    شكران مرتجى رغم أنها قاتلة تنال المناصرة    بلودان رجعت للواجهة والزبداني على حطة ايد الحكومة    لا أمان مع المراجيح السورية    لا يوجد مركز اخصاب حكومي حتى نهاية العام القادم    تونس بصدام ناري مع الإنكليز    الأردن "مالا مصلحة" بانفجار القتال في الجنوب السوري    الداخلية تلقي القبض على "سيد" سارقي الذهب    الدماغ لا يستطيع مقاومة الوجبات السريعة    رغم تأكيد الوازرة عدم قطع الكهرباء سبب غريب يؤدي لذلك في حماة
علوم واتصالات
ما علاقة شركات "النت" الكبرى بالحكومة الأمريكية؟
"فيسبوك وغوغل" تنفق ملايين الولارات لتمرير مصالحها
سيريالايف

ذكر تقرير عالمي أن شركة غوغل أنفقت 18 مليون دولار في الولايات المتحدة عام 2017 بهدف تمرير مصالحها في البلاد.

الإنفاق هذا يعتبر الأعلى بين شركات التقنية التي تصرف سنوياً عشرات الملايين بهدف تأليب مجموعات الضغط في الكونغرس والوكالات الفيدرالية والبيت الأبيض والحصول على دعمها في قضايا مختلفة كالهجرة والإصلاح الضريبي ومكافحة الاحتكار.

قضية تعديل القوانين المتعلقة بالإعلانات على الإنترنت تعتبر المسألة الأعلى التي أنفقت عليها "غوغل الملايين"، وسارت شركات ضخمة مثل "فيسبوك وأبل وأمازون" على منوال "غوغل" أيضاً.

فيسبوك أنفقت نحو سبعة عشر مليون دولار لتمرير بعض القوانين المتعلقة بالإعلانات الرقمية التي تعدّ محوراً مركزياً في عملياتها، إضافة إلى السياسات الضريبية العالمية وحيادية الإنترنت.

أمازون من جهتها أنفقت على مجموعات الضغط 13 مليون دولار على قضايا الهجرة والإصلاح الضريبي والاستحواذ على سلسلة متاجر هول فودز.

وفي المقابل، أنفقت أبل 7 ملايين دولار على قضايا كالتغير المناخي والتطبيقات الصحية، والسيارات الذكية.

هذا التداخل بين السياسة الأميركية وشركات التكنولوجيا العملاقة على اختلافها، يخشى البعض من تأثيره على خصوصية المستخدمين.

الشركات تملك الكثير من المعلومات الشخصية والبيانات لمئات الملايين، وربما تتهاون في حمايتها بناء على طلب الحكومة الأميركية.

 

 

 

 

 

 

 

 

الخميس 2018-01-25 | 14:40:00
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©