من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الجمعة 03 نيسان 2020   الساعة 23:45:07
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   السماح لمحال إصلاح السيارات ومعامل النسيج والمطابع بالعمل في دمشق    معركة حول "ربطة خبز" تنتهي بشجار شارك فيه النساء والرجال    سيترا توجه مزودات الانترنت بعدم قطع الانترنت عن المتأخيرين في السداد    حظر تحول جديد لـ"يومي السبت والجمعة" حتى إشعار أخر    الحلبيون ممنوعون من التنزه في "كورنيش الإذاعة"حتى إشعار أخر    منقطة "السيدة زينب" في العزل والحكومة تقرر وقف تصدير البقوليات والألبان والأجبان    وفاة "عبد الحليم خدام" في باريس    كورونا يصيب السينما العالمية ويسبب وعكة في عالم الدراما    طلاب "يحولون" المحاضرة الالكترونية "لمسخرة" وعمادة "الحقوق" "بالمرصاد"(صور)    بسبب كورونا.. موقع إلكتروني يتضامن مع الإيطاليين بخدمة "خاصة"
الرئيس الأسد يترأس اجتماعاً حول مراحل تطبيق المشروع الوطني للإدارة العامة
وزيرة التنمية الإدارية تعرض نتائج العمل في المرحلة التحضيرية "للإصلاح الإداري"
سيريالايف

ترأس الرئيس بشار الأسد اليوم اجتماعاً ضم رئيس مجلس الوزراء عماد خميس، وعدداً من الوزراء، حول مراحل تطبيق المشروع الوطني للإصلاح الإداري وما أنجز على هذا الصعيد.

وبحسب ما ذكرت وكالة “سانا”، قدمت وزيرة التنمية الإدارية سلام سفاف، عرضاً عن نتائج العمل في المرحلة التحضيرية لتطبيق المشروع الوطني للإصلاح الإداري في وزارات الإدارة المحلية والبيئة والأشغال العامة والإسكان ووزارة المالية.

وتمحور العرض خاصة في مجالي إدارة الموارد البشرية وتعديل البنية التنظيمية والهياكل الإدارية، والإشكاليات التي تم الكشف عنها خلال التنفيذ وتحديد كيفية المعالجة اللاحقة من خلال الإجراءات التي سيتم اتخاذها لتطبيق الهيكل التنظيمي الجديد في الوزارات الثلاث.

كما عرض كل من وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سهيل عبد اللطيف ووزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف الهيكل التنظيمي الجديد لوزارتيهما، والذي عالج مشاكل تضخم البنى الإدارية الموجودة في الهياكل القديمة ونتائج التقييم الذي جرى للعاملين في الإدارات المركزية.

وأوضح وزير المالية الدكتور مأمون حمدان ثغرات البنية التنظيمية الحالية للوزارة، والإجراءات التي يتم العمل عليها لتصحيح هذه الثغرات ووضع الهيكل الإداري الأمثل لوزارة المالية والجهات التابعة لها.

ووجّه الرئيس الأسد بالبدء بتطبيق المرحلة التحضيرية لمشروع الإصلاح الإداري في بقية الوزارات وبشكل متزامن وفق الخطوات التي تم تنفيذها في الوزارات الثلاث، مع التوجيه للعمل على عدة نقاط أساسية ترفع من جودة كفاءة العمل في الجهات العامة، وتحقق الاستثمار الأفضل للكوادر البشرية.

ومن هذه النقاط، وضع معايير عادلة لإجراء المسابقات، بعد وضع خارطة الموارد البشرية والشواغر الوظيفية والتوصيف الوظيفي من قبل الجهة العامة.

بالإضافة إلى تقليص عدد معاوني الوزراء بالتوازي مع تقليص البنى الإدارية المتضخمة، لاسيما مديريات الدعم الإداري، والتي تؤدي إلى ترهل المؤسسات وتزيد من الإنفاق والهدر، ومعالجة الخلل في الملاكات العددية للوزارات بناء على تحليل القوى العاملة.

يذكر أنه تم في الاجتماع مناقشة النسخة النهائية لقانون إقرار الذمة المالية، والذي سيعرض في مجلس الوزراء تمهيداً لإقراره.


 

الأربعاء 2020-01-29 | 19:02:38
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©