من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الأحد 09 كانون أول 2018   الساعة 16:52:33
N/A
   في ليلية نهائي ليبرتادورس.فلورتينو بيريز فخور باستضافة القمة الكلاسيكية    هل حرّف مفتي سورية آية قرآنية وما مقصده في ذلك؟    غابت الرعاية الصحية في مخيم الركبان فسبب وفاة طفلة    بسبب الأوضاع الأمنية المضطربة في باريس اتحاد الطلبة يطالب السوريين توخي الحذر    المغنية الكولومبية تنفي التهمة الموجهة لها ومحاميها يؤكدون "عدم إقامتها بإسبانيا"    بعد خمس سنوات الكهرباء ستعود "متل أيام" قبل الأزمة    ماكرون يشكر قواه الأمنية عبر تويتر والاحتجاجات تشمل كافة المناطق الفرنسية    خلال اسبوعين أكبر بقرة وأصغر عجل يغزوان المواقع الإخبارية    رونالدو يغيب عن جماهير المشجعين في نهائي الليبرتادوريس    استمرار مسلسل المعاناة في مخيم الركبان ووفاة رضيعة بعمر الأربعة شهور
وزير الصناعة: أضرار القطاع الصناعي بسبب العقوبات الاقتصادية تقدر بـ 4.5 مليار دولار
آلاف المصانع والمنشآت معطلت أو خارجة عن الخدمة

أعلن وزير الصناعة أحمد الحمو أن “الأضرار التي لحقت قطاع الصناعة السورية بسبب العقوبات التي فرضتها الدول الغربية على سوريا، التي عطلت آلاف المعامل والمنشآت، تقدر بـ 4,5 مليار دولار".

وأوضح الحمو، بحسب مصادر إعلامية، أن “العقوبات الغربية عطلت أو أخرجت من الخدمة نهائياً آلاف المصانع والمنشآت في سوريا، وهذه العقوبات حرمت المصانع السورية من الخامات وحالت دون زيادة المعامل إنتاجها”.

وذكر الحمو أنه “تمخض عن ذلك فقدان الأدوية والمواد الغذائية وأغذية الأطفال في سوريا، ناهيك عن الأضرار التي لحقت بالمنشآت التي تعرضت للدمار وسرقة معداتها على أيدي المسلحين المدعومين من الغرب وتركيا”.

وأضاف الحمو: “تحسن الوضع الأمني خلال العام 2017، شجع الحكومة على تقديم المساعدات والدعم اللازم لأصحاب المنشآت بتبني جملة من القرارات، وإعادة تأهيل البنى التحتية للمدن والمناطق الصناعية وتأمين الوقود والطاقة، الأمر الذي عجّل إعادة إقلاع المنشآت المتضررة بشكل تدريجي”.

وبين الحمو أنه "رغم خروج 46 مصنعاً مملوكاً للقطاع العام عن الخدمة، فإن الإنتاج مستمر رغم الصعوبات ونقص حوامل الطاقة وغلاء الأسعار، فيما تعمل الحكومة على إعادة تأهيل بعض الشركات المتضررة وبشكل تدريجي".

وكشف الحمو عن أن “الجانب السوري سلّم روسيا قائمة بالتجهيزات اللازمة لأهم المشاريع المتضررة، وترغب في تأمينها من قبل الجانب الروسي”.

وتابع: "نحن مهتمون بمشاركة روسية فعالة في ملف إعادة الإعمار وغيره، ونحن في انتظار موافاتنا بأسماء الشركات الروسية التي لديها التجهيزات والمواد الأولية المذكورة في قائمتنا، وترغب بتصديرها إلى سوريا، ليتم التواصل معها”.

وبين الوزير أن “المباحثات مستمرة مع شركة “ستروي ترانس غاز” الروسية لتحديد آليات التعاون المشترك في مجال تصنيع السماد الفوسفاتي، وتطوير خطوط الإنتاج لدى الشركة العامة للأسمدة في حمص، وذلك في ضوء نتائج زيارة وفد فني روسي مؤخراً إلى الشركة العامة للأسمدة”.

وأشار الحمو إلى أن “المباحثات مستمرة مع الجانب الروسي حول إنشاء معمل للإسمنت في حلب وآخر في منطقة المسلمية في حلب وبطاقة إنتاجية تبلغ 3 مليون طن سنوياً”.

يشار إلى أن مدينة سوتشي الروسية كانت استضافت، في تشرين أول الماضي، اجتماعاً حكومياً مشتركاً بين روسيا وسوريا، لبحث التعاون في المجالات الاقتصادية التجارية والعلمية والتقنية.

الثلاثاء 2017-12-26 | 13:34:25
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©