من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الأحد 18 شباط 2018   الساعة 16:56:09
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
أسعار العملات والذهب
آخر تحديث بتاريخ : 2017-11-29 11:11:55


العملة مبيع شراء
دولار 410 415
يورو 484 492
ريال سعودي 107 111
دنيار اردني 573 585
درهم اماراتي 110 113
دينار كويتي 1349 1376
الإسترليني 543 556
الذهب/1غ 12857/ع21 15000/ع18
كاريكاتير
   استمرار المفاوضات المكثفة في الغوطة...الجيش السوري يستخدم أسلحة مطورة    الورشات الحكومية تتابع عملها في مدينة الزبداني    فقط في شهر رمضان... الحكومة بتطعمي المواطنين عحسابا    رفع تكلفة المعاينة في مشفى الاسد الجامعي الى 150%    مباحاثات أمريكية تركية..أردوغان يعاتب تيلرسون    بطء إجراءات إزالة الأنقاض في دير الزور    توتنهام في مواجهة نارية مع اليوفي ومهمة السيتي سهلة على الورق    هل تحول عيد الحب "لسلعة تجارية" أم أنه روح العاشقين؟    ارتفاع أسعار نقل الخطوط في ريف دمشق    قتل "أبوه" لأنه يتحرش بالنساء
السوق السوداء تشعل أسعار المحروقات
وأربع محطات جديدة لموازنة الأسعار في حلب
سيريالايف

أعلنت  لجنة المحروقات الفرعية في محافظة حلب خلال اجتماعها إعادة تشغيل 3 محطات وقود في المناطق التي أعيد إليها الأمن  والاستقرار ،بعد المعاناة الطويلة التي شهدتها المدينة المحررة فيما يتعلق بوضع المحروقات خاصة مع سيطرة السوق السوداء على أسعار المشتقات النفطية وهو الأمر الذي استنزف جيبة المواطن الحلبي

 

وفي إحدى كازيات حلب المزدحمة لم يختلف المشهد كثيرا عن طوابير الخبز ،وتحدث لسيريالايف أحد  المواطنين قائلاً "في حلب نحنا مضطرين للانتظار بكل شيء من البنزين للخبز  ساعة للخبز وساعة للغاز وساعة للبنزين ولحق اذا بتلحق وتابع الرجل "نحن بحاجة الى دعم حقيقي  خاصة بقطاع المحروقات" ، وأضاف " متل مو شايفين  كل يوم زحمة ومشاجرات والسيارات بتدوبل عبعضا"، وهو ما حصل ذلك بالفعل ؛حيث اصطدمت سيارتين نتيجة الزحمة الشديدة ما أدى لاندلاع  شجار عنيف بين المواطنين بدأ بملاسنات كلامية وتحول إلى الضرب بالأيدي ،لكن سرعان ما أخمدته دورية الشرطة.

 

 وأوضح محافظ حلب حسين دياب أن الهدف من تفعيل محطات الوقود هو تخفيف الضغط عن الأخرى وتخديم باقي الاحياء بما يسهم في عودة الأهالي إلى منازلهم وتوفير الخدمات الأساسية لهم.

 

مأساة حقيقة يعيشها المواطن الحلبي الذي اعتاد شراء المحروقات من البسطات ؛مع العلم أن هذ المشتقات مخزنة بطريقة غير مدروسة وضمن عبوات بلاستيكية ، إلى جانب الأسعار العشوائية المخالفة للتسعيرة  النظامية  حيث يختلف سعر العبوة من تاجر لآخر وعند سؤالنا لأحد التجار عن سبب التلاعب بالأسعار  أجابنا "بدنا نعيش وهي ماو شغلتكن" ،يذكر أن الحكومة وعدت بمحاسبة تجار السوق السوداء ؛حيث أشار أعضاء لجنة المحروقات إلى ضرورة القضاء على ظاهرة انتشار بيع المشتقات النفطية المعبأة بالعبوات البلاستيكية والمعروضة على الطرقات.

 

وبينت اللجنة، أنه تم تشغيل 3 محطات في المدينة ، وواحدة في منطقة تلعرن بالريف الشرقي بعد استيفائها كل الشروط الفنية ومطابقتها للتراخيص الممنوحة لها ،والكشف عليها من قبل فرع محروقات حلب ومديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك.

الثلاثاء 2017-05-30 | 10:13:25
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©