من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الخميس 02 تموز 2020   الساعة 20:17:19
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   القبض على فتاتين بتهمة ممارسة الفاحشة والفجور (صور)    بعد النتائج السلبية.. بكداش يتجهز لفتح محله مطلع الأسبوع القادم    في وقت جوع السوريين.. فاتورة قيل إنها بطرطوس تصل لربع مليون    "حماية المستهلك" تباغت المستهلك وترفع أسعار السكر والرز عبر الذكية    حرقا منزل الضحية واغتصبا زوجته وقتلا أطفاله    عرس ضمن مقبرة في أحد الدول العربية    قمة ثلاثية روسية إيرانية تركية مرتقبة    علماء بريطانيون يحسمون الجدل حول دور فيتامين "د" والكورونا    طفل سوري يتعرض للاغتصاب والضرب في البقاع اللبناني    المؤسسة العامة للمناطق السورية تنهي الاستثمار مع "مخلوف"
بعد اغتصاب بناته السبع والإنجاب منهن
عجوز ايرلندي يواجه السجن لمدة 20 عاماً
سيريالايف

حكمت محكمة الجنايات المركزية في أيرلندا بالسجن 20 عاما على عجوز يبلغ من العمر 75 عاما لإدانته بارتكاب جرائم اغتصاب واعتداءات جنسية متكررة على بناته السبع وشقيقته الصغرى، على مدار 23 عاما.

وذكرت صحيفة "ذا أيريش تايمز" الأيرلندية أن المحكمة دانت جيمس أورايلي بالاعتداء بالضرب على ضحاياه، وإخضاعهن للتجويع والإذلال.

وبحسب الادعاء فقد أنجبت إحدى بنات أورايلي طفلا منه بعد أن اغتصبها، وقال القاضي إنه لولا سن المدان، لحكم عليه بالسجن المؤبد.

وأضاف أنه أخذ في الاعتبار أثناء الحكم عليه إساءة استغلال مكانته بين الضحايا، والفترة التي استمرت خلالها الاعتداءات، والألم والضرر الذي لا يحصى، الذي سببه لضحاياه، مشيدا بـ"شجاعة وشرف وصمود" الضحايا.

وبعد النطق بالحكم، تساءل الضحايا عن سبب عدم تدخل السلطات لحمايتهن مبكرا، وهل كان السبب هو انتماؤهم لأقلية الأيرلنديين الرحل.

والرحل الأيرلنديون هم قوم رحل من أصل أيرلندي، يعيشون في أيرلندا وبعضهم في بريطانيا والولايات المتحدة، وأكثرهم انتقل إلى الولايات المتحدة أيام مجاعة أيرلندا الكبرى بين عام 1845 و1860.

وفي تصريحات أمام المحكمة بعد النطق بالحكم حثت هيلين، الابنة الكبرى لأورايلي، ضحايا الاعتداءات الجنسية على مقاومة ذلك "والمضي قدما" نحو محاسبة الجناة.

وقالت هيلين: "تعرضت للاعتداءات الجنسية منذ أن كنت في الرابعة من عمري، لذلك أود أن أقول إن جميع النساء، بصرف النظر عن نساء أسر الرحل اللاتي انتهكت حقوقهن، عليهن أن يرفعن الصوت".

وأضافت "لا تخفن كما فعلنا نحن. فلم نكن نعلم إلى من نلجأ أو إلى أين نذهب. لم نحصل على تعليم، لم نحصل على أي شيء. أنا الآن لست خائفة. سوف يلقى عقاب ما فعله لسنوات".

وأشارت إلى أنه كان من الممكن سجن أبيها منذ زمن بعيد إذا كان لدى أخواتها الستة "القوة والشجاعة" للتخلي عن الصمت.

 


 

الأربعاء 2020-06-18 | 00:41:17
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©