من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الخميس 18 كانون ثاني 2018   الساعة 18:24:33
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
أسعار العملات والذهب
آخر تحديث بتاريخ : 2017-11-29 11:11:55


العملة مبيع شراء
دولار 410 415
يورو 484 492
ريال سعودي 107 111
دنيار اردني 573 585
درهم اماراتي 110 113
دينار كويتي 1349 1376
الإسترليني 543 556
الذهب/1غ 12857/ع21 15000/ع18
كاريكاتير
   مولدات الأمبير"نزحت" من حلب للدير    ما علاقة "cia" بمسلحي سوريا؟!    بنقطتين وهدف وحيد في ثلاث مباريات يخرج المنتخب السوري من البطولة الآسيوية    محل كيتوع للفروج ما زال على وتيرة عمله وبيعه لفروج فاسد    نائب في البرلمان "روّح هيبة" أعضاء مجلس الشعب بعد كلمته الأخيرة    بعد تسمية المدارس بأسماء تركية اعتماد جلاء مدرسي تركي في شمال شرق حلب    فقط في دمشق تشتري علبة الحلاوة مع "جرذ"    بعد أكثر من شهرعلى تعطل الكبل البحري الاتصالات تعلن عن وصول سفينة "تصليح"    ارتفاع سعر الجواز السوري "المستعجل والعادي"    الرئيس الأسد:الاجيال الحالية ذهبت باتجاه التطرف أو التغرب
من هو “النبي كيكي” الذي يحلف به السوريون ؟
شخصية معروفة في الساحل السوري
النبي كيكي هو أحد الشخصيات التي تجدها في الموروث الشعبي السوري، خصوصاً في حلب والمنطقة الساحلية، ويُحلَف به وبرأسه، والجملة المعروفة المتداولة هي “بدا النبي كيكي يحلها لهي”، في إشارة إلى قدرته على حل المشاكل.
 
والنبي كيكي هو شخصية معروفة في الساحل السوري، وله يتوجه السوريون هناك بمورث شعبي متعارف عليه ليحل المشاكل والمعضلات.
 
ولا يوجد مرجع تاريخي يوثق حقيقة وجود النبي كيكي، إلا أن بعض المواقع الالكترونية وبعض الباحثين يرجحون أن يكون المقصد بالنبي كيكي هو الكاهن كيكي الذي يقال أنه عاش عام 750 قبل الميلاد.
 
ويقال أن النبي كيكي كان خادم “البعل الأمين” الذي كان إلها لسكان منطقة الساحل السوري آنذاك، وكان مقصداً لهم في النذور وحل المعضلات.
 
ويُحكى أن “كيكي” انقلب على “الإله بعل” واتبع النبي سليمان وساهم بنشر دعوته، بعد تذمر الناس من الآلهة جميعاً، فوجدوا بأن سليمان ومعه كيكي هو مخلصهم من الضلال، وعلى مايبدو أنهم اعتقدوا أن كيكي هو نبي الله فأطلقوا عليه اسم “النبي كيكي” .
 
ويبدو من خلال كلام الناس المتوارث عن النبي كيكي أن هذا الـ “كيكي” كان بارعاً في حل المشاكل والخلافات لهذا لم يسقط من الموروث والقصص الشعبية.
 
ويتداول الناس صوراً لما يعرف بـ “حصن سليمان” الذي ما زال قائماً حتى اليوم في محافظة طرطوس على أنه المكان الذي عاش فيه أو قام ببنائه النبي كيكي “الله يرزقنا رضاه”.
 
تلفزيون الخبر 
الأربعاء 2017-11-01 | 18:17:45
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©