من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الأحد 21 تشرين أول 2018   الساعة 17:57:10
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   في اليمن وفاة 141 شخص من مرض الدفتيريا    وفاة ثلاثة أشخاص وانهيار ثلاثة مباني من سيول أمس    الجهات المعنية تتوصل إلى تحرير 6 أشخاص خطفهم تنظيم داعش    أول الغيث "فيضانات" وشوارع العاصمة تتحول إلى مسابح    الجنائي يلقي القبض على أم تعرض أبنها المخنث على زبائن بقصد ممارسة الجنس    ميسي يتغيب عن موقعة الكلاسيكو ومباراتي الانتر بداعي الإصابة    أخرج عضوه الذكري على طالبة جامعية مستغلاً زحام باصات النقل الداخلي    مصير لوبتيجي على المحك بعد خسارة موقعة ليفانتي    الدراما السورية تودع أحد مؤسسي نقابة فنانيها    جيجي حديد تريد مؤخرة كبيرة
صحافة المواطنين
أردوغان وأحلام الطربوش بقلم:سهام يوسف

يُذهل المرء أمام تطورات الأزمة السورية التي مضى على تحريكها ثلاثة أشهر ونيّف حيث مرّت بتبدلات ومتغيرات كثيرة مكانياً ومادياً من حيث الأفعال الإجرامية والمآسي الإنسانية التي خلّفتها المجموعات الإرهابية المسلحة التي تديرها القوى الظلامية وفق الأجندة الخارجية الإسرائيلية الأمريكية الغربية وأذنابها في المنطقة .

ويتوقف المراقب ليرى المشهد ويرصد متغيراته الحادة وتداعياته على المستوى الأمني والسياسي والاجتماعي ليحلل كل كلمة أو موقف لعدوٍ شامت , ويستغرب موقف كل صديق صامت , حتى غدا الموضوع كحجر أُلقيت في بركة ماء ساكنة أنتجت حركة دوائر تتابعت وتلاشت على السطح , غير أنها حركت ساكن أعماقها فأظهرت ماتخفيه من رواسب الماضي وتراكمات الأيام , لنُفاجأ بشناعة الأفعال الجرمية التي نفذتها مجموعات خبايا القاع الاجرامية ودناءة مُحركيها من المأجورين الظلاميين وأصحاب فتاوى الفتنة والمتآمرين الإقليميين وعربان النفط وأسيادهم .

 ورغم صدمة السوريين بالأحداث , فقد كشفوا بحدسهم الوطني حجم المؤامرة وأهدافها بسرعة فائقة بالرغم من كل التقنيات وأساليب الإفتراء والفبركة الإعلامية الهائلة ومحاولة إظهار القاتل بأنّه الضحية , وأنّ الضحية هي الجلاد , مستفيدين من ضعف إعلامنا وارتباكه ونقص خبرته والذي عجز بدايةً عن تبني هدف واضح يجري العمل عليه , فغاب المنطق الإعلامي لغياب خلايا الأزمة التي كان من المفترض إحداثها بنفس الفترة التي بدأت مؤشرات الاضطرابات في الساحات العربية الأخرى تتعاظم .

 غير أن الذي فاجأ المواطن السوري هو هذا الانقلاب التركي الذي دخل إلى الدار العربية من البوابة السورية التي هيئت له كل مقومات القبول والنجاح من خلال تبييض صورته السوداء الموروثة تاريخياً في نفس المواطن العربي وفتحت سورية أسواقها بنيّة صادقة مبنية على مبدأ حسن الجوار فأغرقت البضائع التركية السوق السورية على حساب المنتج الوطني ليتجاوز حجم التبادل التجاري ( 2 مليار دولار سنويا ) .

 مما أدى إلى تراجع في الإنتاج الوطني وإلى أزمة في التصريف وزيادة في البطالة حتى تحولت واجهات المحلات واللوحات الإعلانية والشاخصات الطرقية وشاشات الدعاية إلى مطارح دعائية للسياحة في تركيا وترويج للمنتجات التركية , وأصبح الممثل التركي المسمى في المسلسلات التركية " مهند " غازياً لشاشتنا في كل منزل ,وبما تقدمه هذه المسلسلات من سطحية وابتذال وكاد أو أصبح بطلاً اجتماعياً  وكازانوفا المراهقات , مؤسّساً لثقافة واهتمامات جيل أقلّ ما يقال فيها تفاهتها وغربتها عن ثقافة مجتمعنا , وهذا ليس سوى أمثلة بسيطة على الغبن الذي لحق بسورية من هذه العلاقة بسبب صدق النوايا السورية وشفافيتها .

 والأهم من ذلك كله هو ما أعطته سورية لتركيا من أهمية لم تكن تحلم بها  في المنطقة حيث منحت أردوغان دوراً كبيراً على المستوى الإقليمي , وحولته في نظر المواطن العربي إلى رمز وقائد مخلّص , حيث التقط هذا الجانب واستغلّ الناحية العاطفية الشعبية وأجاد دوره في ظل غياب الشك أو سوء الظن  به , واجتذب المشاعر العربية بما قام به من استعراضات في منتدى دافوس الاقتصادي بحركة مسرحية لم تكن سوى طعماً أكسبته قبولا شعبيا عربيا بسبب ملامسته المشاعر القومية للشعب العربي الذي يتماهى بصدقٍ مع كل من يناصره ضد اسرائيل الصهيونية .

 كل ذلك لم يكن ممكناً لولا إصرار سورية على أن تكون تركيا وسيطاً في المباحثات غير المباشرة في عملية السلام مع اسرائيل .

 لكن أردوغان وقيادة حزب العدالة والتنمية التركي انقلبا بلحظة حلمٍ قديم ليجرحا اليد العربية السورية الممدودة للتعاون , مستذكراً أسلافه العثمانيين ومشدوداً بالحنين إلى الطربوش والخازوق وسفربرلك وأعواد المشانق التي ما زالت ساحاتنا تُذكرنا بتلك الأيام السوداء من حكم العثمانيين المديد لوطننا العربي.

لقد نجح أردوغان باستغلال الدور الذي وفرته سورية له ليفاجئنا منذ بداية الأزمة صباحاً ومساءً بتصريحات ومطالب إملائية استبق فيها من يُسمون بالمعارضة الخارجية أو المجموعات المارقة على القانون في الداخل , ورفع سقف مطالبهم أكثر منهم واستنشق من نتانة الأزمة رائحة الزعامة الطائفية للمنطقة , وأخذ يسعى لإيجاد صياغة جديدة لمستقبل العلاقة والتعايش بين مكوناتها على أساس طائفي بغيض بما في ذلك قبول إسرائيل بمكون ديني واحد من اليهود الصهاينة وهو بيت القصيد الأردوغاني المكلف ماسونياً على ما يبدو بهذا الدور على خلفية  الوعود بدخول النادي الأوروبي وتنصيبه كزعيم اسلامي إقليمي لمنطقتنا .

 غير أنه نسي أن الشعب السوري وقيادته الوطنية لن يمنحاه هذا الدور وسيفوتان عليه فرصة التهام قطعة الجبن التي حاول ابتلاعها وستسقط من فمه كليّا بعد أن كشف دوره وطموحاته المقيتة وستنهض سوريا وتخرج أقوى مما كانت عليه , وستعطي أردوغان وأمثاله دروساً في الوطنية والكرامة والديمقراطية , فالساحات التي عُلّق فيها أبطال الثورة ضد الاستبداد والظلم العثماني لا تزال شاهدة هنا  نابضة بدم الشهداء ,التاريخ الذي لا ينسى _ فهل  يحلم  أردوغان حقاً ,أن يحمل طربوش السلطان يوماً ؟.

سهام يوسف

0 2011-06-26 | 03:37:58
التعليقات حول الموضوع
الصديق لا يخون
أسعد محمد ميهوب | 16:22:58 , 2011/06/27 | Syrian Arab Republic   
هكذا تعلمنا من اجدادنا وورثنا عنهم أن الصديق لا يخون وقدر الشعب السوري أن يكون دائماً الطليعة الحضارية لهذه الأمة وقلعة التصدي لقوى البغي والغريب أنه بسبب عظمة سورية وشعبها فأن أصدقاءها يغدون كباراً وكذلك أعداءها تصبح لهم شهرة لأنها هي الكبيرة وهذا ينطبق على الأتراك فقد صعدوا سلم المجد عندما فتحت لهم سورية باباً ونافذة على بقية الوطن وقبلناهم وسطاء لمباحثات السلام وهكذوا اكتسبوا ما نراه اليوم من ادوار يلعبونها بين الدول وسورية الاسد ستتجاوز المحن -شكراً للأخت الكاتبة لمصداقيتها فيما تكتب
حرية بنت الجيران
عابر سبيل | 22:09:13 , 2011/06/25 | Syrian Arab Republic   
أردوغان والاتراك برمتهم ليسوا أصدقاء سوريا وانما أصحاب مصالحهم تجاريا واستراتيجيا.. خططوا لدخول العالم الاسلامي والعربي من البوابة السورية ولبسوا قناع الدين الاسلامي وقناع الشرق بعدما الغرب مسح فيهم الارض وطردتهم من امام البوابة الاوربيةrوأود أن أذكر أروغان والشعب التركي اللابس ثوب الديمقراطية ان هناك في تركيا اكثر من 20 مليون كردي اي مايقدر بعدد سكان سوريا مضطهدون وارتكبت بحقهم مجازر ولازالو مضطهدين من سياسة التتريك والابادة العرقية لهم واذا نسوا مذابح الارمن فالتاريخ لن ينسى
سورية الكرامة
عيد | 15:25:19 , 2011/06/26 |   
ستبقى سورية رمز الكرامة ومهد الحضارة وذاكرة التاريخ مهما كانت أحلام الأتراك وغيرهم من قوى الظلام المشدودين بالحنين لظلمهم الذي مارسوه لمئات السنين بحق شعبنا العربي السوري بمختلف أطيافه و هذا الشعب العريق لن يمكن أردوغان أن يرى أحلامه حقيقة نحن مع قائدنا الاسد سنصنع فجرا جديدا ونصرا أكيدا ولن ينالو منا مهما كادوا بكيدهم وطالما يوجد لدينا من يكتب مثل ما قرأنا للدكتورة الوطنية المحترمة الأخلاقية التي عودتنا أن نقرأ لها في صحيفة الوطن ما نعتز به و يعبر عما بداخلنا
سورية لن تركع
المحامي نضال النقري | 17:07:33 , 2011/06/26 | Syrian Arab Republic   
معك كل الحق لقد اصبحنا نمقت المسلسلات التركية واصبحت شوارعنا لتسويق دعاية السياحة لتركيا ونحن كنا نأمل أن تبقى روح التعاون قائمة ولكن وكما ذكرت يا دكتورة بدأت أحلام اليقظة تراودهم وربما كان بينها الأحلام الاسلامية أي أحلام الخلافة وليس فقط أحلام الطربوش أشكرك المقال رائع وأعطى صورة حقيقية لواقع الحال ونقول معك لمن تراودهم الشكوك بشأن المستقبل أن سورية قوية بشعبها وقائدها الأسد وسورية أبداً لن تركع
رائع
صفوان | 17:17:05 , 2011/06/26 | Syrian Arab Republic   
مقال رائع أوضح النوايا التركية بأقل العبارات وبالفعل أردوغان تقدم بمطالبه على المعارضة كما يسمون انفسهم وأخذ يستعرض بتصريحاته مقدرته على التعبير والتحرك على منابر الخطابة وهو لو ينظر بعين عقله لوجد أن سورية الاسد من وضعه فوق تلك المنابر بعدما اشترطنا ان تكون الاتصالات بشأن تحريك عملية السلام من خلال تركيا ونقول له ليحلم بما شاء فإن أحلامه ستبقى سراباً وحصاده ستذروه الرياح وستنتصر سورية بحكمة قائدها الأسد وشعبها الوفي الشجاع -حقاً إنه من أروع المقالات أشكرك د سهام
سورية بخير
نديم | 05:05:20 , 2011/06/27 | Syrian Arab Republic   
المستغرب المستعجب هذه الحنية والانسانية التي فاضت علينا من احفاد العثمانيين نصبوا الخيم واحضروا الطعام والشراب والدواء فقط امام كمرات التلفزة العالمية ليثبتوا ان هناك ازمة انسانية لسوريين تركوابيوتهم خوفاً من القتال -قاتلهم الله أنّا يأفكون أليسوا هم من هيأ هذه المسخرة للإضرار بسورية وأكيد ما زالت بذاكرتهم كيف كان أجدادهم من جنود الوالي والسلطان يقذفون أطفال العرب والسريان والأرمن للأعلى ويتلقفونم بالسيف أوالرمح ويضحكون على صراخ وعويل الأمهات فأي شفقة وانسانية يبدونها -سوريةبخيربقيادةأسدها
سورية الله حاميها
عزيز | 05:31:52 , 2011/06/27 | Syrian Arab Republic   
سنقول لاردوغان والعبرية والجزيرة اقنية الفجور والكذب والمتآمرين وناصبو خيم المؤامرة قرب الحدود ان الشعب العربي السوري بقيادة الاسد سينتصر على مشروع الفتنة والمؤامرة وسيهزمهم ونواياهم السيئة بحق بلدنا الغالي وسورية الله حاميها
يارب
غصن دورة | 05:40:40 , 2011/06/27 | Syrian Arab Republic   
يارب تحمي سورية وأسدها ويارب تنصر شعبها وتحمي أرضها ومن كان مع الرب كان الرب معه والشعب السوري استغرب فعلاً هذا الانقلاب التركي على العلاقة معنا خاصة عندما بدأوا بإلقاء الوصايا وتحديد المسموح والممنوع في كيفية معالجة الازمة الداخلية السورية ونصبوا خيام المسرحية التي يلعبون دوراً قذراً فيها قرب الحدود وإنهم مهما فعلوا سورية أقوى مما يظنون بقيادة الأسد
سننتصر
نجوى اسماعيل | 05:53:00 , 2011/06/27 | Syrian Arab Republic   
سننتصر بعون الله وحكمة الرئيس البطل بشار الاسد ووفاء شعبنا العربي السوري العظيم حيث اكتشفنا حجم وخطورة المؤامرة وسخافة الخيم المنصوبة قرب الحدود واردوغان مدين لسورية بما حققه من قبول بالشارع العربي وكما صعد سلم الشهرة سريعا سيكون سقوطه عنه أسرع-ولن ينفعه الطربوش سواء لبسه أم حلم به-شكراً دكتورة وفقك الله فأنت مدرسة في الوطنية
سورية
جولي | 06:48:14 , 2011/06/27 | Syrian Arab Republic   
القافلة السورية تسير و الكلاب تنبح مهما حاولوا لن يصتطيعوا أن ينهار الشعب السوري لأن ما نملكه لحب القائد و إخلاصنا له جعلنا من أرقى دول العالم و معا يد بيد سنجعل من سورية أفضل من الجميع
سورية التاريخ
بثينة محمد علي | 08:13:29 , 2011/06/27 | Syrian Arab Republic   
سنترك اروغان يحلم بالطربوش والصولجان واتوجه للسوريين أينما كانوا ان نقاطع المنتجات التركية وان نقاطع السياحة لعندهم لأننا صراحة نتألم عندما نقطع المناطق السورية المحتلة او المسلوبة فهي ارضنا وها نحن نراهم ينصبون الخيم كمن يصب الزيت على النار ورحم الله المثل القائل ما بتعرف الصديق غير وقت الضيق حيث تبين أنهم عدو بثياب صديق وهم يعملون جاهدين لتحقيق أمجاد على ظهر الأزمة العابرة التي افتعلها الأعداءوالصهاينة وليعلموا ان سورية الأسد هي التاريخ ومن يخونها سيخلد التاريخ لعنته عليه وأشكرك ياأخت سهام
ارث وطني
نادين علي جديد | 11:10:43 , 2011/06/27 | Syrian Arab Republic   
اشكر الكاتبة التي على ما يبدو من اسرة وطنية ورثت حب الوطن والوفاء لقيادته وانا معها فيما ذكرته ان اردوغان يحلم بدخول النادي الاوروبي مرتدياً الطربوش وربما كانت مواقفه الانقلابية على العلاقة التي كانت تصنف بالنموذجية مع سورية ترجمة لقرار المحافل الماسونية ومهما كانت خلفيات تصرفاته التي تدخل في خانة المراهقة السياسية وحب الظهور والاستعراض لإرضاء الصهيونية - السوريون يحملون ارثاً وطنياً وقومياً وتاريخياً كفيل بهزيمة مشاريع العداء التي نواجهها محبتنا لسورية ووفاءنا للقائد الرمز الاسد وأشكرك دسهام
ارث وطني
نادين علي جديد | 11:12:45 , 2011/06/27 | Syrian Arab Republic   
اشكر الكاتبة التي على ما يبدو من اسرة وطنية ورثت حب الوطن والوفاء لقيادته وانا معها فيما ذكرته ان اردوغان يحلم بدخول النادي الاوروبي مرتدياً الطربوش وربما كانت مواقفه الانقلابية على العلاقة التي كانت تصنف بالنموذجية مع سورية ترجمة لقرار المحافل الماسونية ومهما كانت خلفيات تصرفاته التي تدخل في خانة المراهقة السياسية وحب الظهور والاستعراض لإرضاء الصهيونية - السوريون يحملون ارثاً وطنياً وقومياً وتاريخياً كفيل بهزيمة مشاريع العداء التي نواجهها محبتنا لسورية ووفاءنا للقائد الرمز الاسد وأشكرك دسهام
الستقبل للأحرار
مرعي خليل محمد | 16:47:49 , 2011/06/28 | Syrian Arab Republic   
لم يخلد التاريخ سوى اصحاب المجد وصانعوا التاريخ هم الذين يحققون لشعوبهم العزة والكرامة ويحافظون على التراب الوطني ونحن جنود قائدنا الاسد لأنه من صانعي التاريخ ولولا كان منهم لما رأينا هذه الهجمة الامريكية الصهيونية للقضاء على نهج المقاومة والصمود وإرادة الحياة لشعبنا البطل ولن نترك اردوغان يرتدي طربوشه فوق ترابنا الطاهر وسيرى حلمه أضغاث أحلام ومهما استعرض نفسه كالطاووس ليس لوقع كلامه أي صدى عندنا ونقول له ولأمثاله المسقبل لسورية بقيادة الأسد والمستقبل للأحرار وكل الشكر والأحترام للكاتبة
نفديك يا أسد
ميسون كاظم الراوي | 17:04:27 , 2011/06/28 | Syrian Arab Republic   
انا من العراق اقيم واهلي في بلد العزة والكرامة سورية الأسد سورية جنة الله في هذه الأرض وواجب الأحرار أينما كانوا أن يتعاونوا للمحافظة على ترابها الطاهر والمقال أشار لحقيقة لا يرقى إليها الشك وهي أن أردوغان يحلم أن يلبس الطربوش العثماني وأعتقد أنه يحلم ان يكون خليفة المسلمين وربما الانفتاح على العالم العربي من خلال سورية أثار شهيتهم العثمانية من جديد وهذا لن يناله أبداً- ثقتنا بالشعب السوري العظيم أنه سيهزم مشاريع الاستعمار الجديد -وسنكون أينما كنا جنودك ونفديك بالأرواح ياأسد وشكرادسهام
الستقبل للأحرار
مرعي خليل محمد | 17:11:11 , 2011/06/28 | Syrian Arab Republic   
صانعوا التاريخ هم الذين يحققون لشعوبهم العزة والكرامة ويحافظون على التراب الوطني ونحن جنود قائدنا الاسد لأنه من صانعي التاريخ ولن نترك اردوغان يرتدي طربوشه فوق ترابنا الطاهر مهما استعرض نفسه كالطاووس ونقول له ولأمثاله المسقبل لسورية بقيادة الأسد والمستقبل للأحرار وكل الشكر والأحترام للدكتورة سهام
أرث التاريخ
الدكتورأكثم شفيق ونوس | 16:39:16 , 2011/06/29 | Syrian Arab Republic   
سورية أرث التاريخ ومركزالحضارة وملعب الفرسان ومنارة القيم سورية مجد الأجداد ومستقبل الأولادوحلم الأحفاد سورية شرفنا سورية كرامتنا سورية ديننا سوريةأرضناوعرضنا والأزمة التي تتلاشى كدوائربركة الماء بمقدمة المقال وما حركته يد الغدروالفتنةوالخيانةوالتآمرمن رواسب الاستعمارمن أعمال وأفعال قبضوا ثمنها بالدولارالكفرة والفجار لن يفلحوا بما عنه أفصحوا من عمالة وارتهان للصهيونيةوالأمريكان ونحن جنودالقائد بشارالأسد سيذكرنا التاريخ طويلاً أننا كنا أوفياء لتراب سورية وقائدها الأسد.مع الاحترام والتقديرللكاتبة
من عرف حده وقف عنده
زاهي علي حيدر | 10:10:32 , 2011/06/29 | Syrian Arab Republic   
نحن جنود الاسد واحفاد النبي محمدوالمسيح وسوف تبقى سورية واسدها شوكة بعيون الاعداء ومهما شافوا منامات لن يحصدوا إلا الهواء ولا نريدهم ولا طرابيشهم مان ارى ان الشعب السوري بمختلف أطيافه حمى سورية عبر التاريخ ولن يعجزه ان يحافظ عليها ويصنع التاريخ ويؤكد له أنها مهده الأول وأنا مع السيدة الكاتبة بأن شعبنا سيعطي اردوغان وامثاله دروساً في حب الأوطان ومحاضرات بالديمقراطية والحرية كي يعرف حده ويقف عنده
سنهزمهم
غالب حروق | 10:27:57 , 2011/06/29 | Syrian Arab Republic   
شو ما لبسوا طرابيش او شافوا احلام لن يتبدل بالأمر شيئ سورية ستبقى أم الحضارة ورحم الأبجدية وجسر تواصل الحضارات وقلعة الكرامة العربية بقيادةالاسد البطل وإذا كان أردوغان أقام خيام واستقبل فيها بعض السوريين الذين ذهبوا إليها وبدأ يقدم هذه الخيام للعالم أنها للاجئين سوريين هربوا من بلدهم سنقول له أنهم لم يذهبوا لأرض غريبة لقد ذهبوا الى أرض سورية مئة بالمئة لكنها محتلة أو مسلوبة بموجب اتفاقية سايكس بيكو ولا يضربنا بمنية فهم في أرضهم وهويمنعهم من العودة لبيوتهم كي يتاجر بهم ويشحد عليهم مساعدات أوروبية
سورية كرامتنا
سميرة | 10:40:51 , 2011/06/29 | Syrian Arab Republic   
سورية كرامتنا ونحن بقيادة السيد الرئيس بشار الاسد سندافع عنها ونهزم الأعداء وستبقى موحدة بمختلف ألوانها الرائعة بحيث نعيش جميعا أسرة واحدة وكما كتبت الأخت الكاتبة سابقاً تحت عنوان" شعبٌ وفي وقائد أمين" وسنتمكن بقيادة الأسد من دحر المؤامرة والمتآمرين ومن وأد الفتنة العرعورية القرضاوية الحريرية الصهيونية وستبقى سورية منارة للتاريخ ومهداً للحضارة وبيرقاً للعرب لا يُضام.. وأشكرك أخت سهام
لنا النصر
الدكتورة غادة السيقلي | 17:07:57 , 2011/06/29 | Syrian Arab Republic   
لنا النصر وسيبقى لنا فأرضنا التاريخ والسيدالرئيس قائدنا قرأت المقال المعبربصدق عما يجول بخاطرنا ونسأل أردوغان لماذا هذا التسلق على شفا جدار الأزمة الهار آلا تخشى أن ينهاربك فتقع في أتونهاويحرقك وحزبك لظى لهيبهاالمنبعث من جحيم امريكي وصهيوني ام أنك اشتممت كماذكرت الدكتورة الكاتبةالتي أهنئهالجرأتها رائحتها فصعد لدماغك لتغيب في سباتٍ حلمت به بطربوش أجدادك العثمانيين أم أنك قبضت مافيه النصيب من عربان النفط أم أن محافل الماسونية كلفتك مهمة الناطق الرسمي لأدوات المؤامرة على سورية فهما فعلتم لناالنصر
الله حامي سورية
ماهر شيخ الأرض | 07:28:17 , 2011/06/30 | Syrian Arab Republic   
سواء لبسوا الطربوش او شافوه بالأحلام الشعب العربي السوري بقيادة الاسد لن يمكن الاعداء من النيل من وحدته ووحدة ترابه الطاهر وكل العالم يعرف ان السوري اينما كان يفتخر بالانتماء لسورية الاسد -لكن نعتب كما يقال عالخبز والملح يا أردوغان -ولن أقول إلا كما قال قائدنا يوماً "سورية الله حاميها"
دمشق
نادر روحي لبشار الأسد | 23:15:39 , 2011/06/30 | Syrian Arab Republic   
بالنسبة لي إن سورية قوية بعون الله ومن بداية الأحداث عندي يقين مطلق بحب الله لسورية وإنها لو سقطت سوريا فسوف تكون نهاية الكون هل تعرفون لماذا لأن سيدنا محمد أحب هذا البلد ولن يسمح لبعض الحسالة أن يخربها والسلام عليكم ورحمة الله
surprise
Garen | 22:43:15 , 2011/07/02 |   
لعلكي تعتقدين الموقف التركي مفاجئا و أنتي محقة و لكنه بالنسبة لنا إنه أكثر من أمر معتاد
الله مع سورية
أسيمة | 11:29:17 , 2011/07/04 | Syrian Arab Republic   
أي أمر يقدم عليه الشخص الصادق والمحترم سيكون خيراً له ولجواره وكنا نأمل أن يكون موقف جارنا التركي على مستوى يوازي صدقنا بعلاقتنا بهم لكن ما نصبوه من أفخاخ سياسية من خلال نصب الخيم أظهر نوايا يمكن لنا أن نقرأها أنها خبيثة لذلك عندما قرأت هذا المقال وجدته يطابق ما فكرت به وحلم الطربوش لن يتحقق ونحن ننبض بالحياة لأننا نؤمن ببلدنا ورئيسنا وأن الله مع سورية وأشكر السيدة الكاتبة
سوريةالقلب والروح الأسد
غفران | 16:57:39 , 2011/07/04 | Syrian Arab Republic   
شو ما نصبوا خيام وشو ماشافوا بالمنام الشعب السوري سيجعل احلامهم اوهام وحياة الله شيئ غريب التلفزيون السوري عرض مسلسلات تركية اكتر من السورية وعزموا الممثل موهند عافندق الشيراتون تفرجوا عليه وتسابقت الحريم يتصورن معه والدعايات للمنتجات التركية المغشوشة فتلت راسنا وبعد كل هالشي الاخ اردوغان يحلم بالطربوش وهادا كان ناقصنا . نحن يا اردوغان شعب وفي لترابه وقائده الأسد ونحن صنعنا للتايخ مهداً ونحن أوجدنا للسماء أرضاً ونقولها لمن رام بنا شراً سنهزمك لأن سورية القلب والروح الأسد.
عدو جدك ما يودّك
غانم | 15:19:40 , 2011/07/05 | Syrian Arab Republic   
نعيش التاريخ لأننا بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد سنعيد صياغته مجداً وحضارةً وازدهاراً ورغم السنين الطوال التي عاشها الأتراك ببلادنا العربية لم يتعلموا منا الوفاء ولم نتعلم منهم الغدر فبقي كل منا محافظاً على إرثه لذلك لا تزعلوا لأننا الأقدر على صنع التاريخ عاشت سورية حرة كريمة بقيادة الأسد واشكرك يا دكتورة فما تكتبيه يلامس ضميرنا والله يرحم يلي قال عدو جدك ما يودّك
الله معنا
تغريد | 05:43:53 , 2011/07/06 | Syrian Arab Republic   
المقال رائع واشكر كاتبته وسورية الله يحبها وحاميها بوجود الاسد وشو مابدو اردوغان يشوف احلام وسننتصر على الاعداء لأن الله معنا
الله معنا
تغريد | 05:45:14 , 2011/07/06 | Syrian Arab Republic   
المقال رائع واشكر كاتبته وسورية الله يحبها وحاميها بوجود الاسد وشو مابدو اردوغان يشوف احلام وسننتصر على الاعداء لأن الله معنا
ضياع الناموس
عباس | 10:16:17 , 2011/07/10 | Syrian Arab Republic   
ينطبق على من شاهد حلم الطربوش ذاك المثل القائل موت النفوس من ضياع الناموس اردوغان شاهد بمنامه مصالحه ونحن شاهدنا بعد قراءة المقال صفحات تاريخ أجدادنا السريان الآوائل قبل 7000 سنة واجدادنا العرب الشجعان وشاهدنا سواحل أوروبا تجري على رمالها خيولنا وشاهدنا فوق سور الصين راياتنا وشاهدنا على شرفة الأستانة في استنبول كراسينا فتوحدنا مع بعضنا كأسرة واحدة بقيادة الاسد لنبدأ بكتابة التاريخ المشرف من جديد
ضياع الناموس
عباس | 10:17:58 , 2011/07/10 | Syrian Arab Republic   
ينطبق على من شاهد حلم الطربوش ذاك المثل القائل موت النفوس من ضياع الناموس اردوغان شاهد بمنامه مصالحه ونحن شاهدنا بعد قراءة المقال صفحات تاريخ أجدادنا السريان الآوائل قبل 7000 سنة واجدادنا العرب الشجعان وشاهدنا سواحل أوروبا تجري على رمالها خيولنا وشاهدنا فوق سور الصين راياتنا وشاهدنا على شرفة الأستانة في استنبول كراسينا فتوحدنا مع بعضنا كأسرة واحدة بقيادة الاسد لنبدأ بكتابة التاريخ المشرف من جديد
اجمل تعليق لأروع مقال
الدكتور جورج | 09:53:24 , 2011/07/12 | Syrian Arab Republic   
سورية القلب والروح الأسد أشكرك يا أخت غفران على هذا التعليق وأشكر الدكتورة الكاتبة الوطنية الجريئة
معك حق
الدكتور ثائر سياج | 17:19:47 , 2011/07/17 | Syrian Arab Republic   
معك حق يا أخي دكتور جورج سورية القلب والروح الأسد وزوجتي وأولادي معي نشكر الدكتورة الكاتبة لأننا من متابعي وقارئي كتاباتها ونحن نقول مع الصادقين المحبين للسيد الرئيس بشار الأسد أننا بقيادته منتصرون وسنهزم الفتنة وأهلها وله من الحب والوفاء وأما طربوش أردوغان فلن يكون إلا من ورق سيذوب فوق رأسه من قطرة ماء أو نحرقه بالهواء وكم من حلمٍ كان على صاحبه بلاء
فشر
حليم | 07:51:24 , 2011/09/13 | Syrian Arab Republic   
فشر اروغان يشوف الطبوش ولو ساف الف منام نحن السوريون سنجعله يستيقظ على صدى اصوات ابناء اسكندرون
غباء
قادر | 17:08:09 , 2011/10/13 | Syrian Arab Republic   
غباء من أردوغان أن يغدر بمن قدم له الثقة لكن ذلك طبعٌ فيه
لا تأمنوه
نجد | 08:45:55 , 2011/12/07 | Syrian Arab Republic   
لا تأمنوه هذا الغدار الماكر فهو أظهر العداء لسورية ويتآمر مع البغل القطري عليها وكأنه يصدق نفسه أن يستطيع إعادة سيرة أجداده الملونة بدماء أجدادنا والله لن ننسى ذلك التاريخ أيها العثماني المجرم
لعنة سورية تصيب أعدائها
د دعاس | 08:59:39 , 2011/12/20 | Syrian Arab Republic   
يا أردوغان يجب أن تعتبر ولا تبقى كالجاهل المغفل في القراءات السياسية والنفسية والفيزيولوجية ويجب أن تعرف أن سورية تصيب أعدائها وكل من يتآمر عليها بلعنتها التي لاتخيب وأهون لعناتها السرطان الذي يأكل أحشائك فاعتبر وليعتبر أمثالك - وأشكرك د سهام هكذا عرفتك دوماً تقولين للأعور أعور بعينك وأردوغان حسب نفسه أنه يستطيع تطويع سورية وربطها بسياساته القذرة كبعض الرجال الذين يحسبون أنهم يستطيعون تطويع إمرأة شريفة تدخلهم بصفحتها بالفسسا بوك لرغباتهم ونزواتهم
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©