من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الثلاثاء 28 كانون ثاني 2020   الساعة 18:52:13
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   نجمة السينما السورية تعود بعد غياب 22 عاماً من بوابة الشاشة الصغيرة    سوريون ينجون من الموت "المتجمد" على الحدود التركية    بعد التصعيد الميداني الجيش يحكم سيطرته الكاملة على أكبر معاقل المسلحين    الأراضي الفلسطينية تنتفض بعد خطة السلام الأمريكية    تعرف على أخبار وأحوال الطقس لليومين القادمين    دعوات لمقاطعة بعض الأصناف الغذائية وسوريون "حتى أنت يا اندومي"    لتعاملهم بغير الليرة السورية.. إغلاق 3 مكاتب لبيع السيارات في دمشق    بلدات جديدة تحت سيطرة الجيش السوري بالقرب من معمرة النعمان    كيف تحمي "الواتس آب" الخاص بك من الهاكرز؟    طفل سوري ينقذ سيدة تركية بعد الزلزال الذي ضرب البلاد
هيئة "تحرير الشام" تتحضر لتسليم معتقلين أجانب إلى تركيا
الجولاني يستعد للتخلص من كل خصومه
سيريالايف

قالت مصادر محلية في ريف إدلب إن هيئة تحرير الشام تتحضّر لتسليم بعض المُعتقلين لديها من جنسيّات أجنبية للجانب التركي وبعضهم مطلوبون دولياً.

ووفقاً لما نقله موقع "الميادين نت" فإن المصادر أشارت وجود معتقلين أجانب لدى الهيئة بعضهم كان في صفوف تنظيم داعش الذين تمّ أسرهم خلال هروبهم من دير الزور، ووصلوا إلى ريف إدلب قبل عام واستقرّوا حينها قرب سلقين.

وبيّنت المصادر أن الاجتماع الذي جرى قبل أسابيع في أنقرة بين وفد من الهيئة والاستخبارات التركية تضمّن عدّة اتفاقيات من بنيها إعطاء معلومات كاملة حول مُقاتلي الحزب الإسلامي التركستاني وتوزّعهم ومعسكراتهم ومصادر تمويلهم الداخلية والخارجية.

كما أفادت بأن الهيئة أبدت استعدادها لخدمة أنقرة في هذا الملف مقابل حصول الجولاني على دعمٍ سياسي منها يُمكّنه المشاركة في القرارات التي تتعلّق بملف إدلب ومنع الفصائل من التمدّد على حساب المناطق التي يُسيطر عليها.

كذلك، أكّدت المصادر أن الجولاني يسعى إلى التخلّص من كل خصومه الذين يشكّلون خطراً على مواقع نفوذه بمن فيهم حرّاس الدين الذي تشكّل من قيادات وعناصر مُنشقّين عنه، وتشهد العلاقة معه حالة من التوتّر ليست بعيدة عن وقوع اصطدام مباشر، بعد إنهاء التنظيم من تخريج معسكراته الجديدة التي ضمّت عدداً كبيراً من المقاتلين مؤخّراً.

وباتت العلاقة بين الهيئة والتركستاني تشهد مؤخّراً تراجعاً في التعاون العسكري نتيجة تراكمات مالية للتركستاني على الهيئة على خلفيّة المشاركة في المعارك ضدّ الفصائل، أو على الجبهات المواجهة للجيش السوري، حيث يعتمد التركستاني في الدرجة الأولى على تمويله من الأموال التي تتلقّاها الهيئة في كل معركة ومُقاسمة الغنائم كما يسمّونها.

الأربعاء 2018-12-26 | 17:26:32
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©