من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الأربعاء 07 آب 2019   الساعة 13:26:08
بحث في الموقع
اختيارات الجمهور
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   انتقادات لكوكا كولا بسبب ترويجها للمثلية الجنسية    مطربة لبنانية شهيرة: سأقف على جبل عرفات بدلاً من المسرح    التربية تعلنها. لا تأجيل موعد بدء العام الدراسي لهذا العام    "فصائل مسلحة معارضة" ستنضم للقوات التركية في عملية شرق الفرات    نجمة الإغراء الهندية تعتذر من شاب سببت له ازعاج كبير    المنتخب السوري يخذل الجمهور المحلي مجدداً وهذه المرة بتعادله مع اليمن    واتساب سيتيح قريباً ميزة جديدة على أجهزة المستخدمين    وزارة الاتصالات تعقد ورشة عمل وتستعرض آخر تطورات تقنيات المعلومات    بعد 27 عاماً من الانقطاع سيدة سورية تحصل على شهادة البكالوريا    وزير الخارجية الإيراني يعلن تأجيل القمة الثلالثية إلى أيلول المقبل
ماكرون يعلن حالة الطوارئ الاجتماعية في فرنسا ويستجيب لمطالب "السترات"
الرئيس الفرنسي يريد الخروج من المأزق ويطالب الحكومة والبرلمان لتخفيض الضرائب
سيريالايف

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حالة الطوارئ الاقتصادية والاجتماعية في فرنسا.

 في أول كلمة له بعد تظاهرات "السترات الصفر" في فرنسا قال "ماكرون" إن رئيس الوزراء استجاب للغضب على ضريبة الوقود بإلغائها، مطالباً الحكومة والبرلمان العمل من أجل رفع الأجور وتخفيض الضرائب، وللقيام بكل شيء لكي يحظى كل مواطن فرنسي بعيشٍ كريم.

وشدد على ضرورة انتهاج سياسة توفر فرص العمل، وإعادة تأهيل منظومة المعاشات ودفع الأجور.

وأضاف ماكرون مخاطباً الفرنسيين: "شرعيتي أستمدها منكم، وأريد الخروج من هذا المأزق معاً"، معلناً أنه سيستقبل رؤساء البلديات الفرنسية من أجل وضع أساس وعقد اجتماعي جديد للبلاد، منوهاً إلى أن المشكلة الاجتماعية في فرنسا عمرها 40 عاماً لكنها ظهرت خلال العامين الأخيرين.

وأعلن الرئيس الفرنسي عن رفع الحد الأدنى للأجور مئة يورو (113 دولارا) شهرياً اعتباراً من العام المقبل.
ويبلغ الحد الأدنى للأجور في فرنسا 1498 يورو شهرياً قبل اقتطاع الضرائب و1185 يورو بعد اقتطاعها.

واعتبر أنه يجب توسيع الحوار ليشمل كل المناحي الاقتصادية والسياسية والاجتماعية وقضايا المناخ، لافتاً إلى أن الحوار يجب أن يشمل أيضاً على نحو عميق قضية الهجرة.

وأشار الرئيس الفرنسي إلى أعمال العنف التي شهدتها الاحتجاجات، وقال إن الغضب والاحتجاج لا يبرران الهجوم على رجال الشرطة والعنف غير مقبول إطلاقاً، مشدداً على أنه لا يمكن البناء في ظل غياب السلم، ولا يمكن لأي غضب تبرير أعمال الشغب.

في المقابل، اعتبر رئيس حزب فرنسا الأبية جان لوك ميلانشون أن كلام ماكرون عبثي وما عبّر عنه من نوايا لا ينسجم مع أدائه السياسي، مؤكداً أن "الفصل الخامس من ثورة المواطنين السبت المقبل سيكون فرصة للتعبئة الكبيرة".

وتتواصل التظاهرات الحاشدة والمواجهات العنيفة بين محتجي "السترات الصفر " والشرطة الفرنسية منذ عدة أسابيع، وسط إجراءات أمنية استثنائية.

 

الثلاثاء 2018-12-11 | 18:29:06
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©