من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الاثنين 18 حزيران 2018   الساعة 19:00:29
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
أسعار العملات والذهب
آخر تحديث بتاريخ : 2017-11-29 11:11:55


العملة مبيع شراء
دولار 410 415
يورو 484 492
ريال سعودي 107 111
دنيار اردني 573 585
درهم اماراتي 110 113
دينار كويتي 1349 1376
الإسترليني 543 556
الذهب/1غ 12857/ع21 15000/ع18
كاريكاتير
   تونس بصدام ناري مع الإنكليز    الأردن "مالا مصلحة" بانفجار القتال في الجنوب السوري    الداخلية تلقي القبض على "سيد" سارقي الذهب    الدماغ لا يستطيع مقاومة الوجبات السريعة    رغم تأكيد الوازرة عدم قطع الكهرباء سبب غريب يؤدي لذلك في حماة    المعلم يبعث رسالة لنظيره العراقي بشأن الحدود    غرفة التجارة توجه رسالة غريبة للمواطن    اللاروخا في خطر    "فيفا" تدرس إمكانية رفع الحظر عن الملاعب السورية    مجلس سورية الديمقراطية مستعد للتفاوض مع الحكومة دون شروط
عملية الغوطة ليست الأولى لكنها الأخيرة
مصدر عسكري ما بعد المعركة ليس كما قبلها
سيريالايف

نقلت صحيفة الآخبار اللبنانیة  عن مصدر عسكري سوري مطّلع قوله إنه "بعد فشل هذه المفاوضات، اتُّخذ القرار بالتضييق على مسلحي الغوطة الشرقية أكثر، وبدأ الجيش يحشد قوّاته واستقدام التعزيزات العسكرية باتجاه العاصمة ومحيطها.

حیث کانت صحيفة "الأخبار" اللبنانية قد أشارت إلى إن "فيلق الرحمن" و"جبهة النصرة" محسوبان على قطر وتركيا، وكانت تجري مفاوضات سرية منذ فترة لدفعهم نحو الخروج من الغوطة، إلا أن الأطراف الخارجية المذكورة عرقلت الأمر.

وبحسب "الأخبار" لم يتأخّر الوفد، وصلت بالفعل طائرة مصرية إلى مطار دمشق، وعلى متنها ضبّاط من المخابرات المصرية. وبتعاون روسي، بدأ العمل على إعداد تسوية. 
الكلام يدور كما تقول الصحيفة حول مفاوضات روسية ــ مصرية ــ سورية، أي إن المصريين يجرون اتصالاتهم بـ"جيش الإسلام"، والروس يجرون اتصالاتهم بالجيش السوري، في محاولة الضغط على "جيش الإسلام" لدفعه نحو العمل على إخراج "النصرة" ومن معها نحو إدلب.

أضافت : منذ أيام، حضر العميد في الجيش السوري سهيل الحسن، إلى الغوطة الشرقية، ومن على مشارفها جمع ضبّاطه وجنوده وخاطبهم بخصوص العملية العسكرية المنوي شنّها هناك. صُوّر الحديث ونشر مع أخبار في الإعلام عن استقدام التعزيزات إلى الغوطة الشرقية واقتراب موعد بدء العملية فيها. وهذا ما دفع ــ إضافة إلى رسائل وإشارات أخرى ــ المسلحين في الغوطة الشرقية، والمحسوبين على "جيش الإسلام"، إلى الطلب من الجانب المصري (هذا الفصيل يخضع للنفوذ السعوديّ، وتربطه بأطراف مصرية علاقات جيدة، خاصة أنهم رعوا الهدنة الأخيرة التي وقّعوها مع الجانب الروسي في القاهرة) التوسّط بينهم وبين الدولة السورية.

وتتابع : أهمُّ المطالب التي تريدها دمشق هو "إخراج فيلق الرحمن وجبهة النصرة من المنطقة ودخول الجيش إلى مناطق طوق دمشق في زملكا وعربين وكفربطنا وغيرها لحماية العاصمة من القصف"، وفق ما تؤكّده مصادر مطّلعة للصحيفة. وتضيف المصادر أن "المفاوضات حتى الآن تجري في سياق جيد، وقد توصِل إلى حلّ يقضي بخروج النصرة ومن معها من الغوطة، بمعاونة جيش الإسلام الذي يمكن مفاوضته لاحقاً، وبالتالي منع وقوع معركة ضخمة في الغوطة يسعى الجميع الى تجنّبها".

وكانت الأيام الأخيرة، شهدت خروج مظاهرات داخل الغوطة الشرقية تطالب "فيلق الرحمن" و"جبهة النصرة" بالخروج من الغوطة، لتخفيف الضغط العسكري على المنطقة. وبالرغم من أن التقدّم البري لم يبدأ بعد، فإن المعلومات تفيد بأن أيّاماً قليلة تفصلنا عن بدء توغّل الجيش السوري هناك.

الثلاثاء 2018-02-20 | 14:46:40
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©