من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syrialife.org|سيريالايف
آخر تحديث : الأربعاء 18 تموز 2018   الساعة 20:13:57
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
صحافة المواطنين
وأخيراً انتصرت ثورة الشعب المصري على الرئيس محمد حسني مبارك ونظامه. وأسقط الرئيس ونظامه.

لازالت صورة ذلك الرجل التونسي التي تكرر عرضها في قناة الجزيرة وهو يمسح على رأسه الذي اشتعل شيباً وهو ينادي لقد هرمنا....

أمام هذا الإصرار الشعبي على عزل مبارك والتجمهر والتجمع في الساحات العامة وقطع الطريق وتعطيل الأعمال الخاصة والعامة
نتمنى أن تكون الإدارة الأميركية وبعض الأنظمة قد استوعبوا معاني انتفاضتي الجماهير العربية في تونس ومصر.
لأن عدم استيعابها سيتسبب بانتفاضات أشد غلظة وقسوة وألما ًومرارة ,وحينها لا ينفعهم الندم والحسرة.

سيسجل التاريخ للشعب التونسي العظيم إشعال فتيل الثورات الوطنية في العصر الحديث، وللشعب المصري بداية شرارة هذه الثورة العالمية،
بعدما (حلقوا ) لزين تونس , يبدوا أن الدور على بورظان مصر (ليبل) ذقنه , لكن الفرق أن زين تونس – حسب قوله – فهم الدرس فذهب للديار المقدسة ليكفر
كلنا يعرف قصة نبي الله موسى عليه السلام مع فرعون من اللحظات التي رافقت مولد الطفل "كيف أرسل جنوده لقتل جميع المواليد" إلى الفترة التي
منذ احداث المعهد الوطني للادارة والذي نص في مرسوم احداثه على ان يتبوأ الخريجين وظائف ومسميات وظيفية رئيسية واشرافية لا لسواد
أسعدتني الأيام القليلة الماضية بالتعرف من جديد إلى صديق قديم فرقتنا الأيام و المسافات و لكني علمت يقيناً "أثناء هذه الزيارة" أن الذي
كثيرة هي الحوادث والأحداث التي تثبت أن الإدارات الأمريكية تدفع بأوطان الآخرين نحو الخراب والدمار.
أتعرض لكثير من الأسئلة التي لخصتها ووضعت اجابات لها فأتت على شكل أسئلة واجوبة.

هي قصة بتصير كل يوم ,ومع كل انسان بمكان ما...القصة ومافيها انو شب من عيلة فقيرة عند 10 اخوة كلون طلعو لحامة وشوفيريت
يعلم الجميع أن ما جرى في تونس هو نتيجة لعوامل كثيرة , أهمها غياب للديمقراطية , وتقييد الحريات والظلم والكبت السياسي وارتفاع نسبة البطالة وغلاء المعيشة , شأنها في ذلك شأن غالبية شقيقاتها الدول العربية (بدرجات متفاوتة) .

للمرة الخامسة في تاريخه ، يخرج المنتخب السوري من بطولة كأس آسيا خالي الوفاض كاسراً فؤاد الجماهير وكالعادة من الدور الأول، ولكن يبدو أن وقع الحدث كان
عندما يتم نشر هذا المقال، تكون الأيام المخصصة للاستفتاء على مصير جنوب السودان قد انقضت، وربما – أو غالبا – نكون على أعتاب انفصاله مكوّنا كيانه الخاص، منسلخا عن الكيان الأصل، وأَعْيُنُ بني العرب تنظر دون أن تحرّك ساكنا وكأن على رؤوسهم الطير. هكذا، وبكل بساطة وسذاجة واستهتار، سمحنا للأمور أن تصل إلى هذه النقطة، حيث أصبح من الصعب جدا أن نمنع انفصالا غَدا وشيكا، على الأقل دون إراقة دماء المزيد من السودانيين .. ولا يوجد محبّ للسودان يرضى بهذا.

في السنوات التي تلت الاختراع العظيم "الستاليت" وانسياب القنوات الفضائية بدأت مجتمعاتنا "مشكورة" بتطوير انتاجها فأنتجت جيلاً جديداً
فاجأنا الأستاذ جان عزيز بمقال له في صحيفة الأخبار اللبنانية العدد 1306 الصادر يوم الثلاثاء 4 كانون الأول الماضي بعنوان \\\"ماذا عن مسؤولية الإسلام؟\\\"

يقول أحد الاختصاصين الغربيين في أمراض القلب أن ثلاث مواقف مزعجة ولو كانت بسيطة , يمكن أن تتسبب بأزمة قلبية للإنسان العادي , ويعطي كمثال لأحد هذه المواقف ( تأخر قدوم الحافلة عن موعدها )
ليس غريبا وخافيا على احد ماتعانيه مؤسسات القطاع العام والاجهزة الحكومية من انتشار ظاهرة البطالة المقنعة والتي
الرئيسية  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syrialife.org © 2009 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©